الشيخ الخطيب: هزيمة العدو أصبحت تاريخية والمطلوب من الشعوب تكثيف الضغوط لإيقاف المجازر – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

الشيخ الخطيب: هزيمة العدو أصبحت تاريخية والمطلوب من الشعوب تكثيف الضغوط لإيقاف المجازر

الشيخ علي الخطيب

لفت نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى العلامة الشيخ علي الخطيب في خطبة الجمعة أن “المعركة التي تخوضها المقاومة في فلسطين وتدير أبرز جولاتها وأهمها مع جبهات الاسناد الأخرى لقوى المقاومة سواءً في لبنان أو غيرها ليست حرباً على الارض وعلى مصالح وليست نزاعاً فلسطينياً إسرائيلياً كما يريد الغرب ويزعم، وإنما هي حرب الأمة ضد أعداء الانسانية وضد المبادئ والقيم الإنسانية، وهي حرب وجودية للأمة لا مجال فيها لما يدّعون بالسلام، فهو سلام مع الوحوش والذئاب”.

وقال ان “ما جرى ويجري على المنطقة وعلى أرض فلسطين وغزة اليوم يؤكّد هذه الحقيقة والأعمال الاجرامية والبربرية على الأطفال والنساء والشيوخ والعُجَّز والمرضى وضرب المستشفيات والتنكيل بالأطباء في ظلام الليل بعد قتل ومنع الصحافيين من نقل ما يُرتَكب فيها من جرائم والاجهاز على الخُدَّج والرضّع والاطفال والمرضى والمسعفين والاطباء اعتاد عليها لفترة طويلة بعد منع الماء والدواء وكل أسباب الحياة من إدخالها للمستشفيات وغيرها على مرأى العالم وأسماعه دون اتخاذ أي اجراء قانوني أو عملي يمنع الاستمرار بهذه الوحشية، بل نرى عكس ذلك حماية لهذا الوحش الكاسر من الولايات المتحدة الأميركية”.

أضاف:” لقد كان المرتجى والمأمول من الشعوب العربية والاسلامية أن يكون حضورها اقوى في التعبير عن الاستمرار وممارسة الضغوط لأجل إيقاف هذه الابادة والمجازر، وهي مدعوة مع شعوب العالم المشكورة على ما أبدته من تعاطفٍ وضغوطٍ على أنظمتها في زيادة هذه الضغوط دفاعاً عن الانسانية وقيمها التي تنحرها حكومات الغرب اللاإنسانية واللاأخلاقية.

واكد الشيخ الخطيب “إنّ الأمة اليوم في امتحان كبير والموقف العملي مما يحصل في غزة هو ما يحدّد نجاحها أو سقوطها، ويبقى الأمل على صمود غزة وأهلها الذين نحيي صبرهم العظيم وتضحياتهم التي تُعبِّر عن عظمتهم وانتصارهم التي لا مثيل لها، فإنكم يا أهلنا تنحرون العدو وتيئسونه وتغيظونه بهذا الصبر وبهذه التضحيات رغم انه يمارس الحقد والقتل والذبح، لكنه يُعبِّر بذلك عن غيظه وهزيمته التي أصبحت بلا شك تاريخية. (وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ)”.

البث المباشر